المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني
منتدى مجاني
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

الحرب العالمية الثانية / الفصل الخامس خالد محمد الجنابي

الجمعة ديسمبر 21, 2007 3:10 pm من طرف Admin

الحرب العالمية الثانية خالد محمد الجنابي
الفصل الخامس
في تلك ألأثناء قامت الولايات المتحدة الامريكية بفرض حظر بترولي على اليابان ومنع تصدير الحديد اليها تعاطفا مع حلفائها التقليديين البريطانيين والروس ، وكانت اليابان قد إحتلت الصين في عام 1936 أي قبل اندلاع الحرب العالمية الثانية .
بتاريخ 7/12/1941 جاءت الصفعة المفاجئة والقوية للولايات المتحدة من قبل الاميرال الياباني ( شويغو ناغومو ) الذي قام بمهاجمة الاسطول الامريكي السادس وقد استخدم ست حاملات طائرات وإثنتين من السفن الجوالة الثقيلة واُخرى خفيفة ، يتبعها عدد من الغواصات والطرادات وناقلات الوقود ليغرق الاسطول الامريكي السادس في ميناء اللؤلؤ ( بيرل هاربر ) بضراوة شديدة تمثلت في قيام الطيارين اليابانيين الانتحاريين ( الكاميكاز ) إثر نفوذ الاسلحة من طائراتهم بعمليات إنتحارية بالطائرات ليدلل على مدى الشراسة التي ولدها الاسطول الامريكي السادس لدى اليابانيين الذين تمكنوا من الاطاحة به في ضربة جوية موجعة ومباغتة حيث إن مهاجمة الاسطول جاءت بدون سابق إنذار أو إعلان للحرب على الولايات المتحدة من قبل اليابان مما أحدث صدمة للساسة والرأي العام الامريكي الذي طالب بدوره بالانتقام من طوكيو . علما إن حاملات الطائرات الامريكية لم تصب بأذى كونها كانت تؤدي مهمات في عرض المحيط الهادىء ، كما قامت القوات اليابانية بغزو جنوب آسيا تزامنا مع قصف بيرل هاربر وبالتحديد ماليزيا ، واندونيسيا ، والفلبين ، بمحاولة من اليابان للسيطرة على حقول النفط الاندونيسية ووصف رئيس الوزراءالبريطاني آنذاك ونستون تشيرشل حادثة سقوط سنغافورة بأيدي القوات اليابانية بأنه ( من اكثر الهزائم مهانة على الاطلاق ) وفي تلك الفترة أصبحت القوات اليابانية على مقربة من استراليا .
في منتصف عام 1942 دأبت الولايات المتحدة وبعض من حلفائها ومن ضمنها استراليا على استرجاع الاراضي التي استولت عليها اليابان فقامت الولايات المتحدة بقيادة الجنرال ( دوكلاس مكارثر ) بالهجوم ومحاولة استرجاع غينيا الجديدة ، وجزر سليمان ، وبريطانيا الجديدة ، وايرلندا الجديدة ، والفلبين ، وتنامت الضغوط على اليابان بهجوم الولايات المتحدة على السفن التجارية اليابانية وحرمان اليابان من المواد الاولية اللازمة للمجهود الحربي وأشتدت حدة الضغوط بإحتلال الولايات المتحدة للجزر المتاخمة لليابان .
وقبل نهاية عام 1942 هزمت القوات الامريكية القوات اليابانية في معركة ميداوي كما هُزمت القوات ألألمانية بقيادة القائد ألألماني رومل في معركة العلمين بمصر .
وفي أواخر عام 1942 سحقت القوات السوفيتية القوات ألألمانية ألأمامية في الجنوب السوفيتي وقامت بتطويق الجيش ألألماني السادس في معركة ستالينغراد واستسلم ( 300000 ) جندي ألماني في نهاية الحصار ، كارثة ستالينغراد ( كانت نقطة التحول في مسرح العمليات الحربية الاوروبية وبداية العًد التنازلي لهيمنة الرايخ الثالث ) . ومن الاسباب التي أدت الى تقدم الحلفاء وتراجع ألمانيا هي إكتشاف بريطانيا للشيفرة التي كانت تستخدمها ألمانيا وبذلك كشفت كل تحركاتها .
وبعد كارثة ستالينغراد ، تكبد المحور كارثة تونس حيث هُزمت قوات المحور وتكبدت خسائر جسيمة وتم أسر ربع مليون جندي ألماني وإيطالي وإستعمل الحلفاء شمال افريقيا كنقطة إنطلاق لشن هجماتهم من الجنوب بعد إحكام القوات الروسية على الجبهة الشرقية ، بعد ذلك سقطت ايطاليا بعد تحرك الجيش البريطاني اليها من شمال افريقيا في أيلول من عام 1943 ، ونجح الحلفاء بدخول روما ، فقام الثوار الايطاليون بإعدام موسوليني وعلقوه من قدميه في أحد أعمدة الانارة في ميلان .
في 6 حزيران من عام 1944 قامت قوات الحلفاء بقيادة الجنرال الامريكي دوايت آيزنهاور الذي أصبح في ما بعد رئيسا للولايات المتحدة بإنزال عسكري في شمال فرنسا على شواطىء النورماندي ، وقد تم إنزال أكثر من 200 ألف جندي أغلبهم أمريكيين والبقية من بريطانيا وكندا وفرنسا ، وقد تم التخطيط للعملية التي تعد أكبر إنزال عسكري في القرن العشرين في بريطانيا وقد تم تحرير المنطقة من الجيش ألألماني بعد أن كانت الخسائر في الطرفين تقدر بـ 300 ألف قتيل و 600 ألف مابين أسير وجريح ومفقود .
في كانون الاول من عام 1944 تمكن الحلفاء من الوصول الى نهر الراين وإخلاء الاراضي الروسية من آخر جندي ألماني بعدها بدأ الحلفاء بغزو ألمانيا حيث عبر الروس لأول مرة الحدود ألألمانية ، عسكريا سقط الرايخ الثالث نتيجة التقدم السريع لقوات الحلفاء ولكن عناد هتلر أطال من أمد الحرب لرغبته في خوضها لآخر جندي ألماني، وفي نزاعه ألأخير، رفض هتلر لغة العقل وأصر على الموت في برلين بدلا من الهرب ، وإستمر الحلفاء في التقدم رغم بسالة ألألمان في الدفاع عن دولتهم وخسارتهم مئات ألآلاف من القتلى ، وأصبح قلب ألمانيا مفتوحا ، فتدفق داخله السوفيت وألأمريكان وتمكنوا من السيطرة المطلقة على ألمانيا بكاملها بحيث أمر هتلر بتاريخ 19/3/1945 بتدمير المصانع والمنشآت العسكرية وخطوط الاتصالات والاتصالات وتعيين ( هنريك هيملر ) مستشارا لألمانيا وبقدوم القوات الروسية على بوابة برلين أقدم هتلر على الانتحار بتاريخ 30/4/1945 ، وكان عمره ( 56 عاما وعشرة أيام )بعد ذلك وقًع ممثلوا ألمانيا وثيقة الاستسلام بدون قيد أو شرط بتاريخ 7/5/1945 .

تعاليق: 0

تصويت
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 14 بتاريخ الإثنين يونيو 17, 2013 9:28 pm
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 3 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو طه حسين فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 41 مساهمة في هذا المنتدى في 41 موضوع