الحرب العالميه الاولى/الفصل الثاني خالد محمد الجنابي

اذهب الى الأسفل

الحرب العالميه الاولى/الفصل الثاني خالد محمد الجنابي

مُساهمة  Admin في الخميس نوفمبر 01, 2007 10:11 am

الحرب العالمية الاولى / الفصل الثاني خالد محمد الجنابي
شرارة الحرب العالمية الاولى :
في 28 يونيو1914 تم إغتيال وريث العرش النمساوي ألأرشيدق ( فرانز فرديناند ) وزوجته ( صوفي ) في سرايفو من قبل طالب صربي متطرف ( جافريلو برينسيب ) فأنتهزت النمسا هذا الحادث وأعلنت الحرب على صربيا بتاريخ 28 يوليو1914 ، وسرعان ما إنتشرت الحرب لتشمل القارة الاوربية كلها ، فقد شعرت روسيا بمسؤوليتها تجاه الصرب فأعلنت التعبئة العامة ، ورفضت الانذار ألألماني بوقف التعبئة ، فأعلنت ألمانيا الحرب على روسيا ، ولما كانت فرنسا مرتبطة بتحالف مع روسيا أعلنت ألمانيا الحرب عليها ، وأخذت في تنفيذ مشروعها الحربي الذي وضعته قبل تسع سنوات من الحرب لغزو فرنسا عن طريق إختراق بلجيكا ولوكسمبورغ في 4أغسطس1914 ، وكانت تلك هي البداية الفعلية للحرب العالمية الاولى ، وفي نفس اليوم أعلنت بريطانيا الحرب على ألمانيا بسبب قيام ألأخيرة بغزو بلجيكا المحايدة 0
ثلاثون دولة شاركت في الحرب العالمية الاولى التي إستمرت أربعة سنوات ونصف السنة ، كان الحلفاء ( بريطانيا ، فرنسا ، روسيا ) يتفوقون على ألمانيا ، والنمسا ، وهنغاريا في القوة العسكرية ، فقد كان لديهم ( 30 ) مليون مقاتل ، مقابل ( 22 ) مليون مقاتل ، وكان للبحرية البريطانية السيطرة على البحار ، أما الجيش ألألماني فكان أفضل الجيوش الاوربية وأقواها ، حيث كان يضم أربعة ملايين وثلاثمائة ألف مقاتل مدربين تدريبا كاملا ، ومليون مقاتل مدربين تدريبا جزئيا 0
مع بداية تنفيذ الخطة ألألمانية لغزو فرنسا التي أعدها ( الفرد فون شليفن ) في عام 1905 حين كان رئيسا لهيئة أركان حرب الجيش ألألماني ، وهي المجموعة التي تعطي المشورة بشأن العمليات الحربية ، كانت خطته تقضي أن تحارب ألمانيا كلا من فرنسا وروسيا ، بهدف إلحاق هزيمة سريعة بفرنسا ، بينما تكون روسيا في تعبئة بطيئة لقواتها ثم تبدأ ألمانيا الضربة الاولى إذا ما بدأت الحرب ، وإذا ماوضعت الخطة موضع التنفيذ فأن نظام التحالفات العسكرية سوف يؤدي بالتأكيد الى حرب أوربية عامة 0
كانت خطة فون شليفن ترى أن يكون لألمانيا جناحان يحاصران الجيش الفرنسي في شكل كمًاشة ، فالجناح ألأيسر الصغير سوف يدافع عن ألمانيا عبرحدودها مع فرنسا ، أما الجناح ألأيمن ألأكبر فيغزو فرنسا عبر بلجيكا ثم يحاصر عاصمة فرنسا باريس ، ثم يتحرك شرقا ، ومع تحرك الجناح ألأيمن سوف تقع القوات الفرنسية في مصيدة الكمًاشات ، وكان نجاح هجوم ألمانيا يعتمد على جناح أيمن قوي ، ورغم ذلك كان ( هلمون فون مولتكه ) ، الذي أصبح رئيسا للأركان في عام 1906 وأدار إستراتيجية ألمانيا عند بدء الحرب العالمية الاولى ، قد غير من خطة ( فون شليفن ) بتخفيض عدد قواته في الجناح ألأيمن 0
في 16 أغسطس1914 أستطاع الجناح ألأيمن ألألماني أن يبدأ حركة كمًاشة بعد أن حارب الجيش البلجيكي الذي قاوم لفترة قصيرة وأرغم القوات الفرنسية وقوة صغيرة بريطانية على أن تتقهقر الى جنوب بلجيكا ، وأكتسح فرنسا ، لكن بدلا من أن يتجه غربا حول باريس طبقا للخطة إندفع جزءا من الجناح ألأيمن لمطاردة القوات الفرنسية المنسحبة شرقا على نهر المارون ، وكانت هذه المناورة من شأنها أن تترك ألألمان معرضين لهجوم من الخلف 0 إنتهزت روسيا إنشغال القوات ألألمانية في مطاردة القوات الفرنسية ، وأرسلت جيشين كبيرين لتطويقها في روسيا الشرقية ، ألأمر الذي أجبر ألمانيا على سحب ثلثي قواتها بعد ان كانت تبعد ( 12 ) ميلا من العاصمة الفرنسية باريس ، وبما إن روسيا كانت قد تعرضت للغزو من قبل قوات النمسا ــ هنغاريا بتاريخ 10 أغسطس1914 إستغلت ألمانيا هذا الموقف وخاضت معارك عنيفة مع الجيش الروسي الاول بقيادة ( بول فون هندنبرج ) إنتهت بإنتصار ألألمان على الروس في معركة تاننبرج الشهيرة في أغسطس من عام 1914 والتي فقدت فيها روسيا ربع مليون من جنودها في تلك المعركة فقط 0
بعد ذلك قام الجيش ألألماني بقيادة ( إريخ لودندورف ) بمطاردة الجيش الروسي الثاني في شرق بروسيا وأشتبك معه في معركة البحيرات الماسورية إنتهت بهزيمة الروس الذين بلغت خسائرهم البشرية في تلك المعركة (25 ) ألفا مابين قتيل وجريح ومفقود 0
وسرعان ما إمتدت الحرب العالمية الاولى إلى المستعمرات ألألمانية في ما وراء البحار وأعلنت اليابان الحرب على ألمانيا في 23 أغسطس من عام 1914 وطردت ألألمان من عدة جزر في المحيط الهادي أما قوات استراليا ونيوزيلندا فقد سيطرت على المستعمرات ألألمانية في المحيط الهادي 0
في تلك ألأثناء ثبت القائد العام للجيوش الفرنسية الجنرال ( جوزيف جوفر ) قواته قرب نهر المارون شرقي باريس ، وإستعد للمعركة وبدأ قتالا شرسا عرف بمعركة المارون الاولى في 6 سبتمبر1914 ، التي إنتهت بهزيمة ألألمان أمام الفرنسيين ، وكتب الخلاص لباريس من السيطرة ألألمانية ، وفي 9 سبتمبر1914 تقهقرت وأنسحبت القوات ألألمانية وبدأت بإقامة المتاريس والخنادق 0 وتحولت الحرب منذ ذلك الحين الى حرب خنادق إحتفظ خلالها ألألمان بتفوق نسبي فكانوا على بعد (55) ميلا من باريس 0
كانت معركة المارون الاولى مفتاح النصر للحلفاء ، لأنها أنهت آمال ألمانيا في هزيمة فرنسا سريعا ، وأستبدل ( هلمون فون مولتكه ) بــ ( إريخ فون فالكنهاين ) ، رئيسا للأركان ، وتوقف إنسحاب الجيش ألألماني قرب نهر آين ، حيث خاض ألألمان والحلفاء سلسلة من المعارك التي أصبحت تعرف بالسباق نحو البحر ، وسعت ألمانيا إلى السيطرة على موانىء على القنال البريطاني لقطع خطوط الامداد الحيوية بين فرنسا وبريطانيا ، وبالتالي وقف الدعم اللوجستي بشكل كبير ومؤثر ، لكن الحلفاء أوقفوا تقدم ألألمان نحو البحر في معركة إيبر الاولى في بلجيكا والتي إستمرت من منتصف أكتوبر حتى منتصف نوفمبر من عام 1914 0
في الجانب الآخر فأن هزيمة روسيا أمام ألمانيا لم تمنعها من قتال النمسا وألأنتصارعليها حيث أجبرتها على الارتداد الى مدينة كراكاو البولندية القديمة ، وأصبح الروس في وضع يهددون فيه ألمانيا تهديدا خطيرا ، لأنهم لو تمكنوا من إحتلال كراكاو لأمكنهم تدمير خط الدفاع على الحدود ألألمانية بأكملها ، ولم يجد الجيش ألألماني أية وسيلة للخروج من هذا ألمأزق غير تهديد وارسو في بولندا التي كانت تخضع للسيادة الروسية في ذلك الوقت ، وإشتبك الطرفان في معارك ( لودز ) التي إنتهت بحماية الحدود ألألمانية 0
أما النمسا ــ هنغاريا فلقد كان نجاحهما في تلك الفترة أقل من نجاح حليفتهما ألمانيا في الجبهة الشرقية ، ففي إكتوبر من عام 1914 هاجمت القوات النمساوية ــ الهنغارية صربيا ثلاث مرات وألحقت بها الهزيمة في كل مرة ، غير إن الجيش الروسي وفي نفس الفترة قام بمحاصرة إقليم جاليسيا في النمسا ــ هنغاريا والذي هو الان جزء من بولندا والاتحاد السوفيتي السابق وتمكن من هزيمة الجيش النمساوي ــ الهنغاري وإجباره على الأنسحاب إلى أراضيه 0
في أكتوبر من عام 1914 دخلت الدولة العثمانية الحرب إلى جانب ألمانيا ضد روسيا فقام ألحلفاء بحملة عسكرية ضخمة على شبه جزيرة غاليبولي بهدف إنشاء ممر بين البحرين الابيض وألأسود ، وألأستيلاء على القسطنطينية لإنقاذ روسيا من عزلتها ، وتطويق ألمانيا ، غير أن هذه الحملة فشلت وإنهزم الأسطول البريطاني وكانت كارثة كبيرة للحلفاء ، فأعلنوا الحرب على الدولة العثمانية في نوفمبر من عام 1914 بعد أن ضربت السفن التركية الموانىء الروسية على البحر الاسود ، ثم غزت القوات التركية روسيا واندلع القتال بعد ذلك في ألأراضي التابعة للدولة العثمانية في شبه الجزيرة العربية وأراضي الرافدين وبلاد الشام ( العراق ، فلسطين ، سوريا ) 0
في تلك الفترة تمكنت بريطانيا من تحقيق نصرين بحريين على ألمانيا مما مكن البريطانيين من محاصرة الاسطول ألألماني في مياهه معظم فترة الحرب ، ألأمر الذي جعل ألمانيا تعتمد على حرب الغواصات 0
في نهاية عام 1914 وصلت الحرب الى طريق مسدود على طول الجبهة الغربية لأن أي طرف من ألأطراف المتحاربة لم يتمكن من السيطرة على اراضي أكثر من ألأطراف ألأخرى على طول جبهة القتال البالغة أكثر من (720 ) كيلو مترا عبر بلجيكا وشمال شرق فرنسا الى حدود سويسرا 0
في 18 فبراير 1915 بدا ألألمان حصار بريطانيا من عدة إتجاهات وتمكنوا من تحقيق نجاحات عسكرية كبيرة من خلال ذلك الحصار ، ألأمر الذي ترك الحلفاء في موقف حرج حتى 25 أبريل 1915 حيث تمكنوا من إنزال قوات كبيرة في شبه جزيرة غاليبولي ، قابله خرق كبير للمواثيق وألإتفاقيات الدولية من قبل ألألمان والمبرمة في لاهاي عامي ( 1899) و ( 1907 ) ، حيث شنت ألقوات ألألمانية أول هجوم كيمياوي في تلك الحرب ، وذلك عندما قام الجنود ألألمان برش غاز الكلورين باتجاه الجنود الفرنسيين والجزائريين في خنادقهم في دايريس ببلجيكا ، في ذلك الهجوم ارتفعت أطنان من الغاز الأخضر المائل للون ألأصفر إلى إرتفاع ( 30 ) قدما وحملتها الرياح إلى ألأمام ، وأحرقت الغيمة القاتلة عيون الجنود وجهاز التنفس لديهم ، وبدأوا بالتقيؤ وصاروا يتلوون من ألألم ، ومات نتيجة ذلك آلاف الجنود وهم يبصقون الدم والزبد ألأخضر من أفواههم 0
في أوائل شهر مايو عام 1915 حقق ألألمان إنتصارات سريعة ومتلاحقة على الحلفاء ، وألحقوا هزيمة كبيرة بالجيش الروسي في معركة ( جورليس تارناو ) وإحتلوا بولندا ومعظم مدن ليتوانيا وحاولوا قطع خطوط الإتصال بين الجيوش الروسية وقواعدها للقضاء عليها ، إلا أن الروس حققوا بعض الانتصارات الجزئية على ألألمان كلفتهم ( 325 ) ألف أسير ، ألأمر الذي لم يتمكن بعده الجيش الروسي من إسترداد قواه وأدى النجاح ألألماني على الروس إلى إخضاع البلقان ، وعبرت القوات النمساوية وألألمانية نهر الدانوب لقتال الصرب وألحقوا بهم هزيمة قاسية 0
في 23 مايو 1915 أعلنت إيطاليا الحرب على النمسا بعد أن كانت على الحياد عند نشوب الحرب ، فقد أغراها الحلفاء بدخول الحرب لتخفيف الضغط عن روسيا مقابل الحصول على مساحات من الاراضي الاوربية والافريقية المحتلة ، وإستطاع الايطاليون رغم هامشية دورهم وضع الامبراطورية النمساوية ــ الهنغارية في أحرج المواقف ، غير إن ألألمان إستطاعوا في تلك الفترة من تحقيق إنتصارات كبيرة على بعض الجبهات ، وقد وقفت الجبهة ألألمانية ثابتة القدم أمام هجمات الجيشين الفرنسي والبريطاني ، فقامت بريطانيا بشن هجوم كيمياوي كبير على ألألمان إنتقاما للهزائم التي لحقت بهم وردا على الهجوم الكيمياوي الذي شنه ألألمان بداية عام 1915 على القوات الفرنسية وقد تكبدت القوات ألألمانية خسائر بشرية كبيرة نتيجة لذلك 0
في أوائل عام 1916 خاض ألألمان معركة كبيرة مع الفرنسيين على الاراضي الفرنسية عرفت بمعركة ( فردان ) إستمرت لمدة سبعة أشهر ، بلغت خسائر ألألمان في تلك المعركة ( 240 ) ألف قتيل وجريح في ما بلغت خسائر الفرنسيين ( 275 ) ألف قتيل وجريح ، وأعداد كبيرة من ألأسرى 0
في تلك الفترة وبالتحديد في 16 مايو 1916 أبرمت معاهدة سايكس ــ بيكو بين فرنسا وبريطانيا والتي لم يعلن عنها إلآ بعد قيام الثورة البلشفية في روسيا عام 1917، وجاءت معاهدة سايكس ــ بيكو نتيجة محادثات دارت بين ممثل بريطانيا سير مارك سايكس وممثل فرنسا مسيو جورج بيكو ، اللذين عرضا نتائج محادثاتهما السرية على روسيا القيصرية ، فوافقت عليها مقابل إتفاق تعترف فيه بريطانيا وفرنسا بحقها في ضم مناطق معينة من آسيا الصغرى بعد الحرب 0
بموجب معاهدة سايكس ــ بيكو قسمت بريطانيا وفرنسا المشرق العربي ( بإستثناء شبه الجزيرة العربية ) إلى خمس مناطق ، ثلاث مناطق ساحلية هي المنطقة الزرقاء ( السواحل اللبنانية ــ السورية وأعطيت لفرنسا ) 0
الحمراء ( السواحل العراقية من بغداد إلى البصرة وأعطيت لبريطانيا) ، والسمراء ( فلسطين ) ثم منطقتين داخليتين رمز لهما بالحرف ( أ ) للمنطقة الداخلية السورية والحرف ( ب ) للمنطقة الداخلية العراقية 0
في يونيو 1916 خاض الحلفاء معركة كبيرة أيضا مع ألألمان على الاراضي الفرنسية إستمرت لمدة أربعة أشهر عرفت بمعركة ( السوم ) إستطاع خلالها الحلفاء إجبار ألمانيا على التقهقر مائة ميل ، وقضت تلك المعركة على الجيش ألألماني القديم ، وأصبح ألإعتماد على المجندين من صغار السن ، وخسر الجيش البريطاني في تلك المعركة ( 60 ) ألف قتيل وجريح في اليوم الاول فقط 0
لقد ظهرت الدبابة في معركتي ( فردان ) و ( السوم ) لأول مرة في ميادين القتال ، وقد إستطاع الروس في تلك الفترة من القيام بحملة على النمسا بقيادة الجنرال ( بروسيلوف ) وأسروا ( 450 ) ألف من القوات النمساوية ــ الهنغارية ، فشجع هذا الانتصار رومانيا على اعلان الحرب على النمسا في 27 أغسطس 1916 ، فردت ألمانيا بإعلان الحرب على رومانيا في نفس اليوم 0
خاضت القوات ألألمانية معارك ضارية مع القوات الرومانية بعد ذلك إكتسح ألألمان الرومانيين في ستة أسابيع ودخلوا ( بوخارست ) 0
في أواخر عام 1916 وأوائل عام 1917 وقعت عدة معارك بحرية بين الألمان والبريطانيين وأكبر تلك المعارك هي معركة ( جاتلاند ) حيث خرج ألاسطول ألألماني من موانئه لمقاتلة الاسطول البريطاني على أمل رفع الحصار البحري المفروض على ألمانيا ، وأنتصر ألألمان على البريطانيين وألحقوا بالاسطول البريطاني خسائر فادحة ، ولجأ ألألمان في تلك الفترة إلى حرب الغواصات بهدف إغراق أية سفينة تجارية دون سابق إنذار ، لتجويع بريطانيا وإجبارها على الاستسلام 0
لقد إستفزت حرب الغواصات الولايات المتحدة الامريكية التي كانت تعتنق مذهب مونرو الذي يقوم على عزلة أمريكا في سياستها الخارجية عن اوربا ، وعدم السماح لأية دولة اوربية بالتدخل في الشؤون الامريكية ، غير إن القادة الامريكيين قرروا المشاركة في الحرب بعد أن علموا إن ألمانيا سوف لاتستثني أية سفينة حربية أم تجارية حتى لو كانت عائدة لدول لاعلاقة لها بالحرب وإنها سوف تهاجمها عن طريق الغواصات ، إضافة لذلك فأن القادة الامريكيين علموا أن ألمانيا قامت بمحاولة لإغراء المكسيك لكي تهاجم الولايات المتحدة الامريكية في مقابل ضم ثلاث ولايات أمريكية إليها بعد إنتهاء الحرب ، لذا فقد أعلنت الولايات المتحدة الامريكية دخولها الحرب العالمية ألأولى إلى جانب الحلفاء بتاريخ 6 أبريل 1917 0
إستفاد الحلفاء من الامكانات والإمدادات الأمريكية الهائلة في تقوية مجهودهم الحربي ، وإستطاعوا تضييق الخناق على ألمانيا على نحو أدى إلى إضعافها 0
في يوليو 1917 قامت القوات الفرنسية بهجوم كبير على القوات ألألمانية بمساعدة القوات البريطانية ، غير أن الهجوم فشل وتكبد الفرنسييون خسائر مروعة سببت تمردا في صفوفهم ، فأجريت تغييرات في صفوف القيادة الفرنسية 0
بعد ذلك رأى البريطانيون تحويل إهتمام ألألمان إلى الجبهة البريطانية فوقعت بينهم معركة ( باشنديل ) التي خسر فيها ألبريطانيون ( 300 ) ألف جندي بين قتيل وجريح ، ونزلت نكبات متعددة في صفوف الحلفاء في الجبهات الروسية والفرنسية والايطالية ، رغم ماحققه الحلفاء من إنتصارات على الاتراك ودخولهم العراق وفلسطين 0
في إكتوبر عام 1917 أعلنت روسيا إنسحابها من الحرب العالمية الاولى بعد قيام الثورة البلشفية ونجاح البلاشفة من السيطرة على مقاليد الامور في روسيا 0
في إكتوبر 1917 قامت ألمانيا بحملة كبيرة على إيطاليا بقيادة القائد ( بيلوف ) وألحقوا هزيمة ساحقة بالقوات الإيطالية في معركة ( كابوريتو ) ، وأصبح ضعف إيطاليا هو الشغل الشاغل للحلفاء طوال ذلك العام 0
إنسحاب روسيا شكل ثغرة كبيرة في صفوف الحلفاء ، ونظرا لما يلعبه اليهود من دور كبير في مجريات السياسة العالمية بشكل عام والامريكية بشكل خاص ، ومن أجل الإبقاء على الامدادات والدعم اللوجستي من قبل الولايات المتحدة الامريكية أقدمت بريطانيا في 2 نوفمبر من عام 1917 على إصدار وعد بلفور بموجب تصريح من وزارة الخارجية البريطانية إلى اللورد ( أدمون دي روتشيلد ) وهو يهودي من رعايا بريطانيا وجاء في التصريح ما يلي : ( عزيزي اللورد روتشيلد 000 يسرني جدا أن أبعث إليكم بإسم حكومة صاحب الجلالة الملك بالتصريح التالي ، وهو يتضمن العطف على ألأماني اليهودية والذي عرض على الحكومة فوافقت عليه 000 إن حكومة جلالة الملك تنظر بعين العطف إلى إقامة وطن قومي للشعب اليهودي في فلسطين ، وسوف تبذل أفضل جهودها لتسهيل بلوغ هذه الغاية ، على أن يفهم جليا بأنه لن يؤتى بعمل قد يضير الحقوق المدنية والدينية للطوائف غير اليهودية الموجودة في فلسطين أو بالحقوق والوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في أية بلاد أخرى ) ألإمضاء اللورد آرثر جيمس بلفور 000 وزير خارجية بريطانيا في 2 نوفمبر 1917 0
في بداية عام 1918 تم توقيع وثيقة الصلح بين روسيا وألمانيا المعروفة بوثيقة صلح ( برست ليتو فسك ) وخروج روسيا بشكل كامل من الحرب مما شجع ألمانيا على ألاستفادة من ( 400 ) ألف جندي ألماني كانوا على الجبهة الروسية وتوجيههم لقتال البريطانيين والفرنسيين ، وإستطاع ألألمان تحطيم الجيش البريطاني الخامس في مارس من عام 1918 ، وتوالت المعارك التي تسببت في خسائر فادحة في ألأرواح وألأموال وقدرت كلفة الحرب في ذلك العام بحوالي عشرة ملايين دولار كل ساعة 0
في يوليو 1918 بدأ الحلفاء يستعيدون قوتهم وشنوا هجمات متكررة على ألألمان وخاضوا معهم معركة كبيرة عنيفة عرفت بمعركة ( المارون ) الثانية وكان يوم 1 أغسطس 1918 يوما أسود في تاريخ ألألمان ، إذ تعرضوا لهزائم كبيرة أمام الحلفاء وبدأت ألمانيا في ألإنهيار وأسر حوالي ربع مليون جندي ألماني في ثلاثة شهور ، ودخلت القوات البريطانية كل خطوط ألألمان ، ووصلت إلى شمال فرنسا ، ووصلت بقية قوات الحلفاء الى فرنسا 0 وإجتاحت ألمانيا أزمة سياسية عنيفة نتيجة لتلك الهزائم العسكرية المتتالية في ساحات القتال 0
في تلك الفترة طلبت ألمانيا هدنة دون قيد أو شرط ، فرفض الحلفاء التفاوض مع الحكومة الامبراطورية الحاكمة في ألمانيا ، مما تسبب في قيام الجمهورية في ألمانيا بعد إستقالة الامبراطور ألألماني ، ووقعت الهدنة التي أنهت الحرب في 11 نوفمبر 1918 بعد أربع سنوات ونصف من القتال 0

Admin
Admin

عدد الرسائل : 40
تاريخ التسجيل : 30/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://khalidaljanabi.rigala.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى